صفعة لتجار المخدرات من بيروت إلى البقاع..دفتر الزبائن في قبضة أمن الدولة

 

أوقفت المديريّة العامّة لأمن الدّولة في بيروت، ف. ط.، المطلوب بعدّة مذكرات توقيف غيابيّة، بجرم حيازة وترويج المخدّرات، والتحقيقات جارية حتى الساعة بإشراف القضاء المختص لكشف خيوط شبكاته التي تبيّن انتشارها في مختلف المناطق اللبنانيّة..

ونتيجة الرّصد والتعقّب، تمكّنت دوريّة لأمن الدّولة، مديريّة البقاع الإقليميّة، عند الساعة الثالثة من فجر الأحد 12 حزيران 2022، من توقيف شبكة لترويج المخدّرات، على أتوتستراد زحلة – ريّاق، يستقلون سيارة غولف ذهبيّة اللون، في داخلها اللبنانيّان أحمد ر. و علي ح. ، والسوري أحمد ق. ، في حوزتهم كميّة كبيرة من المخدّرات المعدّة للترويج. 

في التفاصيل، إن المروّجين أخفوا البضاعة تحت غطاء المحرّك، والتي تحتوي على الهيرويين، والكوكايين، والماريوانا، وحشيشة الكيف، والباز والكريستال والسيلفيا والكبتاغون وعدّة للتعاطي، والأخطر في صيد أمن الدولة، دفتر دوّنت عليه أسماء الزبائن والمدمنين. 

  بعد أخذ إشارة القضاء، أوقف أفراد العصابة والتحقيقات جارية لكشف باقي المتورّطين، تجارةً وترويجاً وتعاطياً.